مدعون ياليابان يريدون استجواب رئيس الوزراء السابق في فضيحة إنفاق
الخميس 3/12/2020 الساعة 6:57 مساء
في حب مصر

يريد مدعون عامون يابانيون استجواب رئيس الوزراء السابق شينزو آبي بشأن فضيحة تتعلق بتمويل حفلات استقبال أقيمت  لأنصاره، كما ذكرت وسائل اعلام محلية الخميس.

ويفرض القانون الياباني الإعلان عن النفقات المخصصة للنشاطات السياسية، لكن المدعين يقولون إن مكتب آبي لم يفعل ذلك بشأن حفلات عشاء أقامتها مجموعة سياسية تدعمه عشية مهرجان أزهار الكرز الذي ترعاه الحكومة كل ربيع.

وقالت قناة 'ان اتش كي' التلفزيونية إن المجموعة المؤيدة لآبي دفعت أكثر من ثمانية ملايين ين '63 ألف يورو' لحفلات من هذا النوع خلال خمس سنوات، حتي العام 2019.

واستجوب مكتب المدعي العام في طوكيو الذي رفض التعليق علي هذه المعلومات، مساعدين لآبي لأنهم لم يبلّغوا بشكل صحيح عن كلفة هذه الولائم.

وقالت 'ان اتش كي' ووكالة الأنباء 'جيجي برس' إن المدعين يريدون الآن استجواب شينزو آبي حول ما يعرفه عن هذه النفقات.

ونفي آبي الذي لم يرد بعد علي طلب المدعين، أن يكون ارتكب أي مخالفة. وقال إن المدعوين وبينهم ناخبون من دائرته الانتخابية، حضروا علي نفقتهم الخاصة.

وكان اليميني القومي آبي '65 عاما' استقال من منصبه في سبتمبر الماضي، لأسباب صحية بعدما شغله لتسع سنوات في ولايتين.

وقد أفلت من فضائح عدة خلال وجوده في السلطة وخصوصا فيما يتعلق بمهرجان أزهار الكرز.

ويعود هذا التقليد إلي عدة عقود، ويقضي بدعوة آلاف الشخصيات من مختلف القطاعات، مثل الرياضيين والفنانين.

لكن حكومة آبي اتهمت بدعوة أنصارها وحتي عضو في منظمة ياكوزا، المافيا اليابانية. وتم إتلاف لائحة المدعوين الأخيرة بعدما طلبت المعارضة الاطلاع عليها.

وقال رئيس الوزراء الجديد يوشيهيدي سوغا الذي كان مساعد آبي، إنه لن يستضيف مثل هذا الحدث العام المقبل.