علوم وتكنولوجيا

معوقات انتشار 5G و200 منظمة دولية تبحث عن حل بشرم الشيخ
الجمعة 6/9/2019 الساعة 3:49 مساء
في حب مصر

نشب خلاف بين جهات تصنيع الهواتف المحمولة وهيئة الأرصاد الجوية، خلال مناقشات حول ما إذا كان تنفيذ شبكة الجيل قد يكون له تأثيرات علي التنبؤ بالأعاصير 
وبهذا تعيق الأقمار الصناعية علي تحقيق المطلوب منها.

ووفقا لوكالة سبوتنيك الروسية، فإن مثل هذه العواصف الخطيرة قد تؤثر علي شبكة الجيل الخامس من الانتشار، لأن استخدامها يتطلب ترددات تتراوح بين 24.25 إلي 27.5 هيرتز، وهي نفس الترددات المطلوبة للتنبؤ بالأعاصير.

فيما يري مستخدمون أن للإعصار فوائد إيجابية وأنهم يستمتعون بعد الإعصار بسرعة تصل إلي 10 أضعاف سرعة الشبكات الحالية، إلا أن وكالات الطقس تخشي من تأثير تتداخل التكنولوجيا الجديدة التي قد تضعف قدرتهم علي التنبؤ بالعواصف القادمة، مثل إعصار دوريان الذي دمر جزر البهاما مؤخرا برياح لم تحدث من قبل.

ويعتقد خبراء الأرصاد الجوية، مثل إريك ألايكس، مدير هيئة الأرصاد الجوية في فرنسا، أنه سيكون من الصعب علي الأقمار الصناعية، التي تكتشف الترددات عند 23.8 جيجا هيرتز، فصل الإشارات الراديوية عن الطقس للعاصفة القادمة، وقال 'إنها مفاضلة بين الفوائد الاقتصادية لشبكة الجيل الخامس والحفاظ علي حياة الإنسان'.

ويخشي خبراء الطقس أن تكون العواصف مثل دوريان، التي كثفت وتغير مسارها منذ تشكيلها، أكثر صعوبة في التنبؤ، وطالبت الإدارة الوطنية الأمريكية للمحيطات والغلاف الجوي بالتراجع عن التنفيذ الكامل لتقنية الجيل الخامس.

وسيجتمع الشهر القادم أكثر من 200 منظمة بإحدي المنتجعات في شرم الشيخ بمصر للموافقة علي تطبيق شبكة الجيل الخامس، في محاولة لربح 565 مليار دولار من الهوائيات والشبكة الحديثة، وسيشارك في المؤتمر مؤسسات للفضاء والأرصاد الجوية.

التعليقات
أضف تعليق