خـدمـات

كيف صنعت هولييود هالة من الغموض والسحر علي عالم الكازينو
السبت 15/8/2020 الساعة 11:50 مساء
في حب مصر

..  ..

خطفت الكازينوهات الاونلاين، البساط من تحت أقدام الكازينوهات الأرضية للكثير من الأسباب، والتي يأتي في مقدمتها تطور تكنولوجيا الاتصال واستخدام التقنيات الحديثة، ومنذ ظهور عدد قليل من الكازينوهات على الإنترنت في عام 1996، ارتفع نمو صناعة الكازينو عبر الإنترنت وشعبيتها بمعدل هائل. ويوجد حاليا الآلاف من الكازينوهات الاونلاين التي تحقق إيرادات سنوية تقدر بأكثر من 7،000،000،000 دولار أمريكي.
ومع استمرار نمو عدد مستخدمي الإنترنت في العالم، ومع توسع الكازينوهات الاونلاين في العديد من الدول غير الناطقة باللغة الإنجليزية في أوروبا وآسيا، فمن المتوقع تضاعف معدلات النمو.
ورغم هذا لا تزال هوليوود تنتج العديد والعديد من الأفلام المثيرة التي تدور داخل أروقة الكازينو الساحرة، والتي ارتبطت في الأذهان مع افلام جيمس بوند وربطت عالم الكازينو بالسحر والخيال والاثارة والحركة ايضا.

عوامل نجاح وانتشار الكازينوهات الاونلاين
وفي كثير من الحالات، مقارنةً بالكازينو التقليدي، تتمتع الكازينوهات الاونلاين بالعديد من المزايا التي ساهمت في نموها وشعبيتها ونجاحها بشكل عام، من بينها:
دعم اللغات: تقدم معظم الكازينوهات الاونلاين، دعما متعدد اللغات، لذلك لا يزال الشخص الذي لا يفهم اللغة الإنجليزية قادرا على اللعب والاستمتاع بنفسه دون الحاجة إلى القلق بشأن صعوبات اللغة والتواصل.
قبول العملات: على عكس الكازينو الأرضي، تقبل العديد من الكازينوهات على الإنترنت عملات متعددة حتى يتمكن شخصان أو أكثر من لعب نفس اللعبة باستخدام عملاتهم الخاصة، ويمكن لأي شخص يعيش في إيطاليا شراء الائتمان باليورو بينما يمكن للشخص الذي يعيش في الولايات المتحدة شراء الائتمان بالدولار الأمريكي.
اللعب مقابل المال الحقيقي: يلعب اللاعبين عبر الإنترنت بأموال حقيقية، ونتيجة لذلك فإنهم يدركون تماما قيمة أموالهم، ويشعرون بنفس الحماس والاثارة.
الراحة: الكازينوهات الاونلاين ليس لديها قواعد اللعب، حيث يمكن للمرء أن يلعب بأي شكل ومن أي موقع وأي وقت وبالتالي لا داعي للقلق بشأن اختيار ما يرتديه أو يرتديه وفقًا للبيئة الاجتماعية أو توقعات الطقس.
اللعب المجاني: في محاولة لجذب اللاعبين، تقدم العديد من الكازينوهات عبر الإنترنت للاعبين أموال كازينو مجانية للعب بها، ويمكن أن تتراوح مكافآت الكازينو المجانية عبر الإنترنت من 10 دولارات إلى 2400 دولار، كما يتم تقديم مكافآت كازينو مجانية بدون إيداع أو اللعب للاعبين المحتملين حافزًا هائلاً للاعبين لتسجيل حسابات لاعبين حقيقيين في هذه الكازينوهات عبر الإنترنت.
كما أن أحد العوامل الدافعة وراء طفرة نمو الكازينوهات على الإنترنت مؤخرا هو توافر المراهنات الرياضية عبر الإنترنت والجوّال، من خلال دعم الأجهزة الذكية وظهور كازينو المحمول، حيث يوجد الآن الكثير من الكازينوهات اون لاين التي تدعم المحمول مثل CasinoFil، والذي ايضا يقدم مراجعات لأفضل مواقع الكازينو وأحدث العروض المقدمة للاعبين.

اشهر الافلام التي دارت في الكازينو
استخدمت الأفلام الكازينوهات في مشاهد الفيلم بطرق مختلفة لإدخال نوع جديد من الحدة والتوتر لجذب الجمهور إلى أقصى حد، أو في بعض الأحيان، قد تأتي المشاهد لتضيء القصة وتسهل الأمور على المشاهد، وتمت إضافتهم لإعطاء الفيلم تأثيرا مثيرا للجمهور لفهم ما سيحدث بعد ذلك.
وتحتوي بعض أفضل الأفلام على مشاهد الكازينو بشكل أساسي، وتركت وسائل الترفيه في الكازينو علامات معينة على صانعي الأفلام للتفكير في تضمين بعض مشاهد الكازينو الشديدة في أفلامهم.

مشاهد الكازينو في أفلام جيمس بوند
مشاهد الكازينوهات هي قوالب نمطية عميقة الجذور لأفلام جيمس بوند حتى بعد 50 عاما، ولا يكاد يوجد أي فيلم تم إنتاجه في سلسلة جيمس بوند بدون مشهد لا يتضمن كازينو فاخر، حتى أن بعض الأفلام تبدأ بمشهد في الكازينو مثل فيلم Dr. No. 

فيلم كازينو
بطولة روبرت دي نيرو، هذا فيلم واحد يحتوي على أفضل مشاهد الكازينو على الإطلاق، حيث يحتوي على بعض الصور المذهلة للقطات البانورامية ورجال يرتدون بدلات أنيقة، ويعد أحد أكثر الأفلام عنفًا والتي تدور حول الكازينو.

Ocean's Eleven 
حقق الفيلم Ocean's Eleven ، مع جميع النجوم، نجاح كبير، و تدور القصة حول رجل عصابات يُدعى داني أوشن يجمع أحد عشر مجرمًا لسرقة 150 مليون دولار من 3 كازينوهات مملوكة لمنافسه.

Rounders
بطولة إدوارد نورتون ومات ديمون وجون مالكوفيتش تأخذك بمرح خلال رحلة قمار قهرية. في القصة ، اقترض Mike 10000 دولار لشرائه في لعبة البوكر من أستاذه القديم ليصبح مقامرًا سعيدًا.

Goodfellas
 فيلم كلاسيكي تم إنتاجه عن حياة الفاسدين في نيويورك، وتضمن الفيلم مشاهد لعب ألعاب الورق، حيث إنه يظهر فساد وقبح ثقافة هذه الفئة.

Run Lola Run
هذا أحد أفلام الكازينو التي تثير الأدرينالين، حيث يتضمن الفيلم مشاهد للبطلة لولا وهي تجري في شوارع برلين لأنها رفعت علامة 100 ألف فدية لصديقها الذي لا يصلح لشيء، وتدخل في الكازينوهات الصغيرة والراقية وتصل إلى علامته.
التعليقات
أضف تعليق