أهم الأخبار

نشاط السيسي ومساعدة مصر الأشقاء في السودان يتصدران اهتمامات الصحف
الثلاثاء 22/9/2020 الساعة 9:47 صباحا
في حب مصر

احتل نشاط الرئيس عبد الفتاح السيسي، كافة عناوين الصحف الصادرة اليوم الثلاثاء، حيث وجه بتسهيل إجراءات التعاقد  الخاص بالحصول علي وحدات المجمعات الصناعية علي مستوي الجمهورية، وبالتقييم المنتظم لأداء ونتائج جهود تنمية صعيد مصر، بهدف تطوير الآليات واكتشاف الفرص التنموية، كما ألقت الصحف الضوء علي المساعدات التي قدمتها مصر للأشقاء في السودان.

وأبرزت صحف 'الأهرام، والأخبار، والجمهورية' توجيه الرئيس عبد الفتاح السيسي، بتسهيل إجراءات التعاقد الخاص بالحصول علي وحدات المجمعات الصناعية علي مستوي الجمهورية، بما في ذلك إلغاء وتخفيض رسوم بعض بنود التعاقد، وذلك بهدف دعم شباب المستثمرين في مجال الصناعات المتوسطة والصغيرة، وكذلك لتوفير المزيد من فرص العمل، وتعزيز عملية تعميق الإنتاج المحلي، وذلك خلال اجتماع الرئيس مع الدكتور مصطفي مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، ونيفين جامع، وزيرة التجارة والصناعة.

ونقلت الصحف عن المتحدث باسم رئاسة الجمهورية، تصريحاته بأن الاجتماع تناول متابعة أهم محاور مشروعات وزارة التجارة والصناعة، خاصةً جهود تعميق المنتج المحلي للاستفادة من المجمعات الصناعية علي مستوي الجمهورية، وكذلك البرامج القومية لدعم الصادرات.

وأشارت الصحف إلي أن وزيرة التجارة والصناعة، عرضت الموقف التنفيذي الراهن لإقامة المجمعات الصناعية المنتشرة علي مستوي الجمهورية من الإسكندرية إلي أسوان، والمعايير الأساسية في اختيار الأنشطة الصناعية المتنوعة المستهدفة، والتي ترتكز بالأساس علي توفير فرص العمل المباشرة وغير المباشرة، إلي جانب المقومات والإمكانيات والمميزات التنافسية للمحافظات المختلفة، فضلًا عن احتياجات المناطق المقامة بها تلك المجمعات.

كما تم استعراض برنامج الوزارة لدعم الصادرات والمخصصات المالية في هذا الإطار، خاصةً ما يتعلق بفتح أسواق جديدة في القارة الإفريقية من خلال المشروعات الاستثمارية التي يمكن إقامتها بالتنسيق مع الوزارات والجهات المعنية، وكذلك الترويج للاستثمارات المصرية في إفريقيا، بما فيها منتجات الرخام والجرانيت المنتجة في مجمع الجلالة، بالإضافة إلي نقل التكنولوجيا وزيادة التبادل التجاري ثنائيًا وإقليميًا مع الدول الإفريقية.

وقد وجه الرئيس السيسي، في هذا الإطار بتوفير كافة سبل الدعم الممكن، لتعزيز حركة الصادرات المصرية بالأسواق الإفريقية وفق احتياجاتها، خاصةً ما يتعلق بتذليل المعوقات اللوجستية ودعم عملية شحن ونقل تلك الصادرات، وذلك بهدف إمداد الدول الإفريقية باحتياجاتها من السلع والمنتجات المصرية، وكذلك زيادة حجم التجارة البينية بين مصر وإفريقيا، تفعيلًا لاتفاقية التجارة الحرة الإفريقية القارية والاتفاقيات الأخري التي تجمع مصر بمختلف أقاليم القارة.

كما شهد الاجتماع عرض آخر تطورات تنظيم المعرض السنوي 'تراثنا لمنتجات وفنون الحرف اليدوية والتراثية' لعام ٢٠٢٠ خلال شهر أكتوبر المقبل، والذي تأتي إقامته في إطار خطة الدولة للارتقاء بالصناعات المتوسطة والصغيرة كإحدي آليات الدولة لتوفير فرص العمل ورفع معدلات التشغيل، فضلًا عن دعم مختلف القطاعات الإنتاجية الوطنية، خاصةً قطاع الصناعات والحرف اليدوية والتراثية.


كما أبرزت الصحف توجيه الرئيس عبد الفتاح السيسي، بالتقييم المنتظم لأداء ونتائج جهود تنمية صعيد مصر، بهدف تطوير الآليات ولاكتشاف الفرص التنموية الكامنة في مجالات الزراعة والصناعات الحرفية والإنتاجية المتميزة التي يشتهر بها أبناء الصعيد، وصياغة برنامج ترويجي متكامل لتعظيم جودة تلك المنتجات ودعم تسويقها محليًا وخارجيًا، علي أن يتم تخصيص 50 مليون جنيه من صندوق 'تحيا مصر' لصالح ذلك البرنامج الترويجي، وذلك خلال اجتماع الرئيس، مع الدكتور مصطفي مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، والدكتورة هالة السعيد، وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية، ومحمود شعراوي، وزير التنمية المحلية، ونيفين جامع، وزيرة التجارة والصناعة، وطارق الفقي، محافظ سوهاج، وأشرف الداودي، محافظ قنا.

وأوضح أن الاجتماع شهد استعراض أبرز محاور البرنامج الحكومي للتنمية المحلية في الصعيد، والذي يتم بالتعاون مع البنك الدولي وبالتنسيق بين مختلف الجهات الحكومية المعنية، ويهدف إلي دفع عجلة التنمية بمحافظتي سوهاج وقنا، خاصة من خلال دعم القدرة التنافسية للقطاعات الاقتصادية، وتطوير المناطق الصناعية، وتهيئة مناخ الأعمال للمستثمرين، إلي جانب التطوير المؤسسي لنظم العمل وتحسين تقديم الخدمات العامة، وتعزيز دور تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، وتطوير البنية الأساسية والقدرات والموارد المحلية لدعم قدرة المحافظتين لإدارة التنمية وجذب الاستثمارات.

من جهتها، استعرضت وزيرة التخطيط، جهود الحكومة في تنمية محافظات الصعيد، حيث أوضحت أن حجم الاستثمارات الحكومية الموجهة لتنمية الصعيد بلغت خلال الخمس سنوات الماضية، قرابة 160 مليار جنيه، بما يشكل حوالي 20% من جملة الاستثمارات الحكومية، منها حوالي 41 مليار جنيه تم توجيهها إلي محافظتي سوهاج وقنا، حيث يشكل التعداد السكاني لهاتين المحافظتين حوالي 10% من سكان الجمهورية.

كما أبرزت الصحف حضور الفريق أول محمد زكي، القائد العام للقوات المسلحة وزير الدفاع والإنتاج الحربي، البحث الرئيسي لأكاديمية ناصر العسكرية العليا بعنوان 'الاستراتيجية المقترحة لتأمين أبرز المصالح المصرية لحماية الأمن القومي المصري في ظل المتغيرات الدولية والإقليمية'، والذي نفذته كلية الحرب العليا في إطار خطة الأنشطة البحثية للقوات المسلحة للعام البحثي 2019 - 2020، وذلك بحضور الفريق محمد فريد، رئيس أركان حرب القوات المسلحة وقادة الأفرع الرئيسية، وعدد من كبار قادة القوات المسلحة وعدد من الوزراء والشخصيات العامة وأساتذة الجامعات وعدد من الخبراء الاستراتيجيين والإعلاميين، وعدد من الدارسين العسكريين المصريين بدورتي الحرب العليا والدفاع الوطني.

وقالت الصحف إن الفريق أول محمد زكي، نقل تحيات وتقدير الرئيس عبد الفتاح السيسي، رئيس الجمهورية القائد الأعلي للقوات المسلحة، لأعضاء هيئة التدريس والدارسين بأكاديمية ناصر العسكرية العليا، مشيدًا بالجهد المبذول في البحث وأهميته في دعم التخطيط الاستراتيجي للقوات المسلحة.

من جانبه، وجه اللواء أركان حرب طارق هلال، مدير أكاديمية ناصر العسكرية العليا، الشكر للقيادة العامة للقوات المسلحة التي قدمت كافة أوجه الدعم للارتقاء بالمستوي العلمي لدارسي الأكاديمية، مشيرًا إلي أن فعاليات هذا البحث تأتي في ظل تسارع المتغيرات الإقليمية في المنطقة، مؤكدًا الدور الرئيسي الذي تقوم به القوات المسلحة في مجابهة العدائيات والتحديات التي تواجه الأمن القومي المصري.

كما أشارت الصحف إلي تأكيد الدكتور عمرو طلعت، وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، أن الدولة تولي اهتمامًا كبيرًا بتنمية المهارات الرقمية للشباب، مشيرًا إلي أن الوزارة تستهدف خلال العام الحالي تدريب 110 آلاف متدرب بتكلفة إجمالية تصل إلي 400 مليون جنيه، وذلك بالتعاون مع كبري الشركات العالمية، وذلك خلال لقاء وزير الاتصالات، مع السفيرة نبيلة مكرم، وزيرة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج، برفقة وفد شبابي من الدارسين بالخارج والمتواجدين في مصر حاليًا، للتعرف علي التطور الذي وصلت إليه مصر في مجال الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات في إطار مبادرة 'شباب الدارسين بالخارج'.

مواضيع أخري قد تهمك
التعليقات
أضف تعليق