أهم الأخبار

سفير طاجيكستان بالقاهرة يؤكد حرص بلاده علي دعم التعاون مع مصر
الأربعاء 24/2/2021 الساعة 2:26 مساء
في حب مصر

أكد سفير طاجيكستان بالقاهرة ضراب الدين قاسمي، حرص بلاده علي دعم التعاون مع مصر في مجالي الاقتصاد  والتجارة لتكون علي نفس مستوي التعاون السياسي والثقافي والأمني بين الجانبين، واصفا هذه العلاقات بأنها متميزة، مشيدا بالإنجازات التي حققتها مصر في مجالات عديدة من بينها مجال الصحة.

وأضاف قاسمي - في مؤتمر صحفي عقده اليوم بمقر السفارة بالقاهرة - أنه أجري لقاءات كثيرة مع السفير طارق الوسيمي مساعد وزير الخارجية للشئون الآسيوية بحضور المسئولين في الهيئات الحكومية المصرية، ومن المخطط عقد المزيد من اللقاءات مع المسئولين المصريين والأعداد لزيارات من الجانبين، مشيرا إلي أنه يسعي إلي تعزيز التعاون بين رجال الأعمال من مصر وطاجيكستان.

وأشار إلي أن بلاده تتولي هذا العام رئاسة منظمة شنغهاي للتعاون من روسيا الاتحادية، حيث وافق رئيس مجلس رؤساء دول منظمة شنغهاي للتعاون، إمام علي رحمان، علي خطة العمل لإعداد وعقد القمة اليوبيلية لمنظمة شنغهاي للتعاون، ورئاسة طاجيكستان في منظمة شنغهاي للتعاون لعامي 2020 - 2021، موضحا أن شعار رئاستها لهذه المنظمة هو التعاون من أجل الاستقرار والازدهار.

وأضاف أن رئيس مجلس رؤساء دول المنظمة وافق كذلك علي خطة رئيسية وخطة عمل محلية، واللتان تشملان أكثر من 100 نشاط، مشيرا إلي أن بلاده تسعي خلال رئاستها التي تتزامن مع الذكري السنوية العشرين لتأسيس المنظمة، إلي مواصلة الأنشطة البناءة لزيادة تطوير منظمة شنغهاي للتعاون وتعزيز إمكاناتها، لافتا إلي أنه تم إقامة لجنة تنظيمية في طاجيكستان، حيث تم وضع خطة عمل واعتمادها، بما في ذلك الخطة الوطنية والأساسية لرئاستها.

وأضاف أن بلاده تتولي رئاسه هذه المنظمة اهتمامًا خاصًا بتوسيع التعاون التجاري والاقتصادي داخل منظمة شنغهاي للتعاون وتعزيز التعاون باستخدام جميع الفرص والموارد المتاحة لمكافحة فيروس كورونا المستجد وتأثيره السلبي علي التنمية الاقتصادية العالمية.

وأوضح أن طاجيكستان تولي اهتماما كبيرا بالحفاظ علي السلام والاستقرار في المنطقة والمكافحة المشتركة للتهديدات العالمية والتحديات الأمنية، بما في ذلك المشاكل المتعلقة بالمخدرات والأمن السيبراني وإيجاد طرق للقضاء علي الأسباب الاجتماعية للإرهاب والتطرف، مشيرا إلي أهمية اقتراحها السابق بإنشاء مركز دائم لمراقبة المخدرات التابع لمنظمة شنغهاي للتعاون في دوشانبي.

وقال إن بلاده تعتبر دولة آمنة للغاية، وإنها تبذل جهدا كبيرا لمكافحة الإرهاب والتطرف، مشيرا إلي استضافة دوشانبه أواخر مارس مؤتمرا وزاريا دوليا حول أفغانستان.

وأضاف: 'طاجيكستان ترحب بصفتها رئيس المنظمة بجميع المقترحات لتوسيع التعاون في مجالات التعليم والعلوم والأمن والثقافة والرياضة والسياحة والعمل مع الشباب، فضلًا عن تطوير التعاون في مجال البيئة. بما في ذلك قضايا تغير المناخ '، موضحا أنه من المقرر إقامة عدد من الفعاليات خلال رئاسة طاجيكستان في المجال الإنساني، وعلي وجه الخصوص، لتطوير التعاون بين الدول في مجال 'السياحة الذكية'، وضمان سلامة السياح وتقليل المخاطر.

يذكر أن منظمة شنغهاي للتعاون يمثل أعضاؤها أكبر دول العالم مثل روسيا والصين والهند وباكستان وكازاخستان وأوزبكستان، إلي جانب طاجيكستان وقيرغيزستان، بالإضافة إلي ذلك هناك أربع دول مراقبة وهي أفغانستان وبيلاروسيا وإيران ومنغوليا، وست دول شريكة للحوار.

مواضيع أخري قد تهمك
التعليقات
أضف تعليق